برنامج إدارة المشاريع المملوكة للدولة

تم تصميم جامعة كامبريدج العليا لتقديم قادة العالم بالأدوات والشبكات وتفاهمات العالمية، والمنطق الوجودي أن يكون القرن 21 تأثير عالمي. وكجزء من هذه المهمة، تقدم جامعة كامبريدج العليا على حد سواء الوحيدة الجامعة في الحرم الجامعي العالمية في العالم، والوحيدة الماجستير والدكتوراه في العالم في المشاريع المملوكة للدولة (الشركات المملوكة للدولة) الإدارة (SOEA) من كبار أعضاء هيئة التدريس في العالم.

الشركات المملوكة للدولة، وتشمل المشاريع دون الوطنية أيضا، مثل دول المنطقة والمدن والحكومات المحلية، وتنتشر في المرافق العامة والصناعات البنية التحتية مثل الطاقة والنقل، والاتصالات، ويكون أداؤها من أهمية كبيرة لقطاعات واسعة من السكان وإلى أجزاء أخرى من قطاع الأعمال. ونتيجة لذلك، فإن إدارة الشركات المملوكة للدولة الصورة ستكون حاسمة لضمان إسهامها الايجابي في الكفاءة الاقتصادية الشاملة للبلاد والقدرة التنافسية. هو في الحكومات والمصلحة العامة أن جميع هذه الفئات من الشركات المملوكة للدولة ق تدار مهنيا وتطبيق الدولة للممارسات الفن. قد تكون الصورة في الشركات المملوكة للدولة قادرة على المنافسة أو في القطاعات غير التنافسية للاقتصاد. ويشمل برنامج إدارة الفروق بين المدرجة وغير المدرجة في الشركات المملوكة للدولة، او بين مملوكة بالكامل، الأغلبية والأقلية التي تملكها الشركات المملوكة للدولة ثانية، منذ قضايا الإدارة تختلف إلى حد ما في كل حالة.

وتواجه الشركات المملوكة للدولة تحديات مختلفة. واحد هو أن الشركات المملوكة للدولة قد تعاني الصورة بقدر من التدريب العملي على لا لزوم لها والتدخل ملكية دوافع سياسية اعتبارا من ملكية سلبية تماما أو البعيدة من قبل الدولة. قد يكون هناك أيضا التخفيف من المساءلة. وغالبا ما المحمية الشركات المملوكة للدولة الصورة من اثنين من التهديدات الرئيسية التي لا غنى عنها لإدارة الشرطة في شركات القطاع الخاص، أي سيطرة والإفلاس. والأهم من ذلك الصعوبات تنبع من حقيقة أن المساءلة عن أداء الشركات المملوكة للدولة ق ينطوي على سلسلة معقدة من العوامل (الإدارة، ومجلس إدارة، والكيانات الملكية والوزارات والحكومة)، دون مديري بوضوح وسهولة التعرف عليها، أو بعيد. هيكلة هذه الشبكة المعقدة من المساءلة من أجل ضمان اتخاذ قرارات فعالة والإدارة الجيدة هو التحدي.

وقد تفاوتت الحاجة إلى ملكية الدولة للمؤسسات التجارية بين الدول والصناعات وتتألف عادة مزيج من المصالح الاجتماعية والاقتصادية والاستراتيجية. ومن الأمثلة السياسة الصناعية، والتنمية الإقليمية، وتوفير السلع العامة ووجود ما يسمى الاحتكارات "الطبيعية". على مدى العقود القليلة الماضية ومع ذلك، فقد دعا عولمة الأسواق والتغيرات التكنولوجية وتحرير الأسواق الاحتكارية سابقا للتعديلات وإعادة هيكلة القطاع المملوك للدولة.

من أجل تحمل مسؤولياتها ملكيتها، يمكن للدولة أن تستفيد من استخدام الأدوات الأكثر تطورا التي تنطبق على إدارة الشركات المملوكة للدولة الصورة ومؤسسات الأعمال على مستوى العالم. لبرنامج ادارة الشركات المملوكة للدولة، وليس فقط الطلاب تغطي قطع حافة درجة الماجستير في إدارة الشركات المملوكة للدولة والدكتوراة من الشركات المملوكة للدولة إدارة المحتوى إدارة الأعمال، فإن المحتوى تغطية ديناميكية معقدة وفريدة من نوعها من الشركات المملوكة للدولة ثانية، مثل حوكمة الشركات، وأصحاب المصلحة السياسية والحكومية المعقدة، التكاليف، وهياكل رأس المال، والنقل، وبعثة العامة والهياكل القانونية والتنظيمية، والتركيبة السكانية، والطاقة، والبنية التحتية، والاتصالات، والسلع الأساسية، الأسواق العالمية، وأكثر من ذلك.

يهدف إلى إعداد قادة ومدراء الشركات المملوكة للدولة ق العالمي، وهذا البرنامج يدمج المعرفة الإقليمية مغمورة من الكرة الأرضية مع القيادة التنظيمية، ودعم أصحاب المصلحة، والتمويل والاستثمار والتطور السياسي والاقتصادي والأسواق العالمية، ومهارات إدارة الأعمال، لتحسين الحكم والمهارات ، والغرائز في التنقل في العلاقات المعقدة بين الدولة ورجال الأعمال والقطاع الخاص، في حين اتخاذ قرارات الإدارة السليمة للتريليونات دولار مستثمرة في الشركات المملوكة للدولة الصورة من العالم.

بالطبع الدراسة

من خلال الممارسين والخبراء في مجالات مثل إدارة الأعمال، الأسواق العالمية، المفاوضات السياسية لدينا، طلابنا الحصول على:

• مراجعة الإطار القانوني والتنظيمي للالشركات المملوكة للدولة ثانية؛
• الدولة بالوكالة كمالك.
• المعاملة المتساوية للمساهمين.
• العلاقات مع أصحاب المصلحة؛
• اجتماع والعضو المنتدب أصحاب المصلحة توقعات الشركات المملوكة للدولة ثانية؛
تجربة • إدارة الشركة المعيشة.
• زيادة كفاءة وأداء الشركات المملوكة للدولة ثانية؛
• أسواق رأس المال والشركات المملوكة للدولة ثانية؛
• بعثة العامة من الشركات المملوكة للدولة الصورة الاجتماعية والثقافية؛
• الشفافية والإفصاح. و
• مسؤوليات مجالس الشركات المملوكة للدولة ق.

يتم تحقيق هذه الأهداف من خلال مزيج متكامل من intensives فوج الغمر في جميع أنحاء العالم، والمحاضرات، كامبريدج القيادة الغمر طريقة لرجال الأعمال (تسلق) المحافظ الاستثمارية المعيشة، ودراسات الحالة، والمناقشات الجماعية، والمحاكاة.

يُدرَّس البرنامج في:
  • الإنجليزية

أبحث عن 4كورسات اخرى في Cambridge Graduate University »

هذه الدورة عبارة عن الحرم الجامعي تستند
Start Date
أيلول (سبتمبر) 2020
حسب المواقع
حسب التاريخ
Start Date
أيلول (سبتمبر) 2020
أخر موعد للتسجيل